هذا هو المؤشر الأول على الطلاق

احذروا هذا التصرف الذي سيدمر حياتكم! 

موهوب - وكالات - بعد عشرات السنين من الأبحاث العلميّة، لاحظ أحد الباحثين المتخصّصين بالعلاقات الزوجيّة عاملاً مشتركاً واضحاً وشائعاً بين الأزواج الذين فشلوا بالاستمرار في زيجاتهم.

أجرى الدكتور جون غوتمان أبحاثاً على مدار 40 عاماً لتحديد السبب الأول الذي يؤدي بزوجين إلى اتخاذ قرار الانفصال النهائي، وكيف يمكن أن يصلحا هذا السبب قبل الطلاق. ولكن ما هو هذا السبب؟ إنه الازدراء وفق ما أورد موقع "ويمنزداي".

نعم، الشعور بالاشمئزاز والازدراء أي الاستخفاف بالشريك هو السبب الرئيس. إن الازدراء هو شعور يعيشه جميع المتزوّجين تجاه الشريك في نقطة معيّنة من علاقتهما. ولكن كون هذا الشعور موجوداً فهذا لا يعني أن الزوجين محكومان بالفراق. فقد تبيّن خلال بحث غوتمان، أن من الضروري جداً لأيّ زوجين أن يتمكّنا من تحديد مكامن هذا الازدراء والأهم أن يعرفا كيف يتخلّصان منه.

يقول الخبير أيضاً إن الاختلاف بين الأزواج أمر طبيعي، ولكن بلوغه مرحلة الازدراء، يعني أن الوضع بات غير صحيّ بين الثنائي. ويلفت غوتمان إلى أن السبب الرئيس الكامن خلف بلوغ الازدراء هو غياب النقاش وتراكم المشاكل دون حلّها ومصارحة الشريك بها. بمعنى آخر، التواصل بين الزوجين هو الأهم للتخلّص من مشاعر الازدراء.
(نواعم)