هل تشعر بخدر في الأطراف.. احذر فهذا مؤشر لأمراض خطيرة!

اذا شعرت بهذه  المؤشرات عليك التوجه فورا الى الطبيب ! 

موهوب - وكالات - الجميع اختبر الشعور بالخدر أو التنميل بعد الجلوس لفترة طويلة، أو النوم بوضعية خطأ. الخدر الذي يبدأ بفقدان الشعور بالساق أو اليد، وينتقل إلى اختبار الوخز فالدغدغة، ثم استعادة الشعور بالأطرف تدريجياً قد يكون طبيعياً، وقد يكون مؤشراً على بعض الأمراض الخطيرة.  
 
الخدر بشكل عام يحدث بسبب الضغط على الأعصاب لفترة معينة، ويشعر به الإنسان بعد زوال الضغط. يزول هذا الشعور عادة بعد فترة وجيزة، لكن في حال كان الخدر شبه دائم أو لا يزول إلا بعد مدة طويلة جداً، أو حين يصبح أسوأ عند المشي؛ فيجب حينها مراجعة الطبيب بأسرع وقت ممكن. 

تضرر الأعصاب في الرقبة أو الظهر 

في حال كان الخدر يبدأ من الرقبة وصولاً الى الأطراف؛ فإن السبب مرده إلى عصب متضرر في الظهر أو الرقبة بسبب إصابة سابقة أو وضعية جلوس سيئة، أو بسبب التهاب المفاصل. الإصابة في أسفل الظهر تجعل الشعور بالخدر يبدأ من المنطقة المتضررة وصولاً إلى أسفل الجزء الخلفي للساقين. أحياناً السبب وجود ضغط على أحد الأعصاب في العمود الفقري بسبب انقراص الفقرات، أو بسبب تضرر الأعصاب المحيطة بالعمود الفقري بسبب توسع الأوعية الدموية. 
 
نقص في الفيتامينات  

عندما تصاب بالخدر في كلتا يديك، وليس واحدة منها؛ فهذا مرده إلى نقص في فيتامين بي ١٢. النقص في هذا الفيتامين يجعلك تشعر بالإرهاق والتعب وعلى الأرجح تعاني أيضاً من فقر الدم. 
 
متلازمة النفق الرسغي

متلازمة النفق الرسغي تصيب العصب المسؤول عن الإحساس في أصابع اليد بعد تعرضه للضغط من الرسغ والأربطة المسؤولة عن حركة الأصابع في اليد. من الأمراض الشائعة؛ لكونها ترتبط بالاستخدام الدائم للكمبيوتر والطباعة لساعات طويلة. ومن مسببات المرض أيضاً قصور الغدة الدرقية، تعرض الرسغ لضربات متكررة، وبعض العوامل الوراثية. 

التضيق الفقري 

هذه الحالة عبارة عن ضيق في قناة العمود الفقري؛ ما يؤدي الى الضغط على الحبل الشوكي وجذور الأعصاب المتفرعة، أو عليهما معاً. ويمكن لهذا التأثير أن يمتد نحو الإليتين، الفخذين، وأسفل الرجلين مسبباً الألم الحاد والتنميل.
 
السكري

مستويات السكر المرتفعة في الدم أشبه بالسم للأعصاب في الجسم. وسواء كنت تعاني من السكري أو من مقاومة الأنسولين؛ فإن الخدر هو إشارة يرسلها لك جسمك بأنه يعاني من خطب ما. في حال لم تكن متأكداً من إصابتك بالسكري فإن التبول المتكرر والشعور الدائم بالعطش والجوع مصحوبة بالخدر من المؤشرات الحاسمة. 
 
قصور الغدة الدرقية  

قصور الغدة الدرقية كمرض بحد ذاته يسبب الخدر، كما أنه أيضاً كما سبق وذكرنا يتسبب بمتلازمة النفق الرسغي. في حال ترافق الخدر مع شعور بالتعب والإرهاق، اكتساب غير مبرر للوزن، جفاف الجلد وخسارة الشعر، بالإضافة الى الشعور الدائم بالبرد؛ فهذا مؤشر على خلل ما في عمل الغدة الدرقية. 

التصلب المتعدد 

في حال ترافق الشعور بالخدر مع ازدواج الرؤية، وعدم القدرة على التحكم بالتبول فهذا يعني أنك مصاب بمرض التصلب المتعدد. هذا المرض يؤدي إلى الإنهاك والخدر؛ لأن جهاز المناعة في الجسم يقوم بإتلاف الغشاء المحيط بالأعصاب؛ ما يؤثر سلباً على عملية الاتصال بين الدماغ وباقي أعضاء الجسم. 
 
الداء النشواني 

هو مرض مناعي لم يتمكن العلماء من تحديد أسبابه بعد. يتسبب بترسب البروتين النشواني، وهو بروتين غير ذائب من خلايا العظم في بعض الأعضاء كالكلية والقلب؛ ما يؤدي إلى تيبسها. في حال ترافق الخدر مع تورم الساقين والكاحلين، الإعياء الشديد، تضخم اللسان، عدم انتظام دقات القلب، وظهور بقع أرجوانية حول العيون؛ فحينها يجب مراجعة الطبيب بأسرع وقت ممكن.